الحمل خارج الرحم

778 views مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 9 فبراير 2016 - 5:01 صباحًا
الحمل خارج الرحم

الحمل الطبيعي هو الذي يحتل تجويف الرحم ، إلاّ أنّ البوّيضة الملقّحة قد لاتصل إلى الرحم فتبقى في قناة فالوب ، أي داخل الأنبوب الموصل من المبيض إلى تجويف الرحم ، وفي بعض الحالات قد يحدث ذلك في تجويف البطن أو المبيض أو غيره من الأماكن الغير طبيعية له وهي نادرة الحدوث إلا أنها تحصل بالفعل .

ترجع أسباب حدوث حمل خارج الرحم إلى إصابة المرأة بالتهابات مزمنة  في قناتي فالوب ، أو لوجود التصاقات من عمليات سابقة أو نتيجة حدوث خلل في وظائف الأنبوب .
و بالنسبة للأعراض فهي تبدأ كأعراض حمل عادية إلاّ أنّها تكون مصحوبة بنزف خارجي مهبلي , وفي الحالات المتقدمة والتي لم يتم تشخيصها مبكّرا قد يحدث نزيف داخلي نتيجة انفجار الأنبوب وتمزّقه ، لأنه غير قابل للتمدّد مثل الرحم .
ونظرا إلى أنّ أهم أسباب حدوث حمل خارج الرحم تتلخّص في وجود التهابات سابقة ومزمنة في الأنابيب ، أو بسبب وجود التصاقات به ستؤثّر لا محالة  على الأنبوب الآخر بنسبة 20 بالمائة  .
وعليه فيجب على كل امرأة حملت من قبل حملا خارج الرحم أن تراجع الطبيب بمجرد أن  تحمل  من جديد لمتابعة الحالة بدقة .
وقد صادفتني كثير من تلك الحالات التي يتكرر فيها الحمل خارج الرحم أكثر من مرة ، وأذكر سيدة في الثلاثين من عمرها تكرر عندها الحمل خارج الرحم ثلاث مرات متتالية ، وهو مايستدعي في كل الحالات اتخاذ الإحتياطات اللازمة في كل حمل لتشخيص الحالة مبكرا وعمل اللازم .

والله أعلم وهو الموفق الشافي .

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الفتح المبين في علم الطب الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.