نزيف الرحم الوظيفي

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 22 مارس 2018 - 10:41 صباحًا
نزيف الرحم الوظيفي
النزيف الرحمي الوظيفي هو ذلك النزيف غير الطبيعي الصادر عن الرحم في غياب أيّ سبب عضوي يبرّر حدوثه , وهو بالفعل مشكلة طبية واسعة الإنتشار .
ومن العوامل الأساسية التي تؤدي إلى حدوث النزيف .
1 -الخلل الحاصل في الأوعية الدموية أو الهرمونات المؤثرة في حدوث الحيض ، سواء كان هذا الخلل موجودا بالغشاء المبطن للرحم أو المبيض او الغدة النخامية أو مراكز المخ العليا .
2 – تبيّن حديثا أنّ هناك عوامل موضعية داخل الرحم تلعب دورا حيويا في تنظيم الدورة الشهرية الطبيعية ,  وأيضا عوامل اخرى تؤدي إلى حدوث النزيف الرحمي الوظيفي .
ينقسم النزيف الرحمي الوظيفي – تبعا للسبب – إلى ثلاثة أنواع وهي :
أ -النزيف الإبتدائي ويمكن تشخيصه عندما لايكون هناك سبب عضوي واضح داخل الجهاز التناسلي ، أو في أيّ مكان من الجسم .
ب -نزيف رحمي ثانوي ويتم نشخيصه عندما يكون هناك سبب عضوي معروف في أعضاء أخرى من الجسم غير الجهاز التناسلي .
ج -النزيف الرحمي العلاجي والذي يشخّص عندما يكون النزيف الرحمي مصاحبا لتناول أدوية كالهرمونات أو أنه يحدث نتيجة وجود لولب طبي كوسيلة من وسائل منع الحمل .
يعتمد التشخيص الصحيح للنزيف الرحمي الوظيفي على استبعاد الأسباب العضوية الموضعية والعامة وذلك عن طريق تحليل التاريخ المرضي لتلك المشكلة , والذي يجب أن يشمل تحليلا تفصيليا للدورة الشهرية والأمراض العضوية والنفسية والعامة .
 
  والله أعلم وهو الموفق الشافي .
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.